رابطة النهر الخالد
كَم ذا يُكابِدُ عاشِقٌ وَيُلاقي
في حُبِّ مِصرَ كَثيرَةِ العُشّاقِ
إِنّي لَأَحمِلُ في هَواكِ صَبابَةً
يا مِصرُ قَد خَرَجَت عَنِ الأَطواقِ
لَهفي عَلَيكِ مَتى أَراكِ طَليقَةً
يَحمي كَريمَ حِماكِ شَعبٌ راقي
كَلِفٌ بِمَحمودِ الخِلالِ مُتَيَّمٌ
بِالبَذلِ بَينَ يَدَيكِ وَالإِنفاقِ
إِنّي لَتُطرِبُني الخِلالُ كَريمَةً
طَرَبَ الغَريبِ بِأَوبَةٍ وَتَلاقي
وَتَهُزُّني ذِكرى المُروءَةِ وَالنَدى
بَينَ الشَمائِلِ هِزَّةَ المُشتاقِ



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الثعلب والديك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالرحمن أيمن



عدد المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 12/02/2013
العمر : 16

مُساهمةموضوع: الثعلب والديك   الأربعاء فبراير 27, 2013 12:01 pm





برز الثعلب يوماً في لباس الواعظينا

ومشى في النّاس يهذي ويسب الماكرينا

ويقول الحمد لله إله العالمينا

ياعباد الله توبوا فهو ملجى التّائبينا

وازهدوا في الطّير انّ العيش عيش الزّاهدينا

واطلبوا الدّيك يؤذّن لصلاة الصّبح فينا

فأتى الدّيك رسول من إمام النّاسكينا

عرض الأمر عليه وهو يرجو أن يلينا

فأجاب الدّيك عذراً يا أضل المهتدينا

بلّغ الثّعلب عنّي عن جدودي الصالحينا

عن ذوي التّيجان ممّن دخل البطن اللّعينا

أنهم قالوا وخير القو ل قول العارفينا

مخطيء من ظنّ يوما أنّ للثعلب دينا
********************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الثعلب والديك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة النهر الخالد :: ادب وفنون :: براعم الرابطة-
انتقل الى: